الرئيس محمد نجيب يشكر ابناء الصعيد

الرئيس محمد نجيب يشكر ابناء الصعيد
اخواني اهل الصعيد :
سلام الله عليكم ارفرادا و جماعات ، رجالا و نساء ، شيبا و شبابا ، ريفا و حضرا ، سلام الله عليكم ، ساعة استقبلتموني ، وساعة دعوتموني ، سلام الله عليكم ، و الايمان بثورتنا يسري يسري في قلوبكم ، و يجري مجرى الدم في عروقكم ، سلام الله عليكم و انتم تتهيأون للعمل الصالح ، و الجهاد الصامت ،
و السعي الدائب ، و البدل المستمر . و سلام الله عليكم ، يوم تدعوكم بلادكم الى التضحية الكبرى ، من اجل الحرية الكبرى ، فتتسابقون و تتنافسون لا تلوون شئ ، ولا تسالون اجرا و لاشكورا
.
اخواني اهل اصعيد :
لا اشكركم ن بل احاول الا اشكركم فان اصواتكم الراجفة ، وصيحاتكم الراعدة ، لاتزال تدوي في اذني ، ثم يتردد صداها في قلبي . و ان جموعكم الزاحفة وصفوفكم المتدافعة ، لاتزال صورتها مائلة امام عيني، محركة كل جارحة في نفسي . و اني في حاجة الى بعض اوقت ، لاحيط بمعاني هذه النعمة السابقة ، التي اغدقها الله علي ، ثم لاتهيا للقيام بواجب الشكر عنها للعلي القدير ، وقد صدق اذ قال : ” لئن شكرتم لازيدنكم ، ولئن كفرتم ان عذابي لشديد
اخواني اهل الصعيد :
لم تكن حفاوتكم الكريمة العميقة ، بل المذهلة المحيرة بشخصي ، ولا باشخاص اخواني ، فان اشخاصا زائلة ، فالحفاوة بي ، لم تكن سوى حفاوة بالمبدأ الذي حاربنا من اجله ، و بالثورة التي قامت لتحرركم ، و تحرر الوطن العزيز ، الذي تنتسبون اليه . و من ثم فانا اجدد العهد : ان اسير الى هدفنا قدما ، مستمد مت تاييدكم قوة ، و من حبكم مددا حتى يصبح الوطن ارضه و ماؤه و سماؤه وقفا علينا ، و ملكا حرا لنا ولاولادنا من بعدنا ، لا يشاركنا فيه ولا في الدفاع عن اراضيه شريك ، ولا يراقبنا فيه توجيه مصائره رقيب من غير ضمائرنا
اخواني اهل الصعيد :

ان الوقت اغلى من ان نضيعه في الكلام و تبادل التحايا ، فلا يكلفن احد نفسه مشقة الحضور الى القاهرة للشكر ، فان هذا لا يتفق مع روح العهد ، ولا تامر به ظروف العمل . فليعمل كل منا في مكانه ، فيتبرع كل وفد بنفقات السفر و الاقامة في مصر لمشروع خيري مما يفيد البلاد ، اذا اراد الوفد ذلك ، فاننا في حاجة الى العمل ، و مزيد من العمل ” و قل اعملوا فسيرى الله عملكم و رسوله و المؤمنون ” 

المصدر /مكتبة الاسكندرية
المكان/بنى سويف
التاريخ/28/3/1953

إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *